DOMUNI UNIVERSITAS

دراسة أكاديمية بعدة لغات

Des formations accessibles en quatre langues

تهدف المؤسسة الجامعيّة الدومينيكيّة عبر الإنترنت إلى نقلِ ٨ قرونٍ من التراثِ الفكريّ إلى أكبر عددٍ ممكنٍ من الأشخاصِ وذلك باللغةِ العربيّة وباللغاتِ الرسميّةِ الثلاث لرهبانيّةِ الإخوة الواعظين: الفرنسيّة والإسبانيّة والإنجليزيّة.

إنتشرت رهبانيّةُ الإخوة الواعظين، منذ تأسيسها في تولوز عام ١٢١٦، في جميعِ أنحاءِ العالم (أوروبا وآسيا وأمريكا اللاتينيّة وأفريقيا) وأسّست عددًا كبيرًا من الجامعاتِ المرموقةِ. وللرهبنةِ خصوصيّة جمع رهبان وراهبات متنقّلين، لا يتردّدون في البقاءِ لفتراتٍ طويلةٍ خارج بلدهم الأم. واليوم، تجمع رهبانيّة الواعظين (الدومينيكان) حوالى ٦٠٠٠ أخٍ و٣٠٠٠٠ أختٍ و٢٠٠٠٠٠ من العلمانيين الدومينيكان. وتقع الأديرة غالبًا في مدنٍ جامعيّةٍ.

دوموني اونيفرسيتاس Domuni Universitas مؤسّسةٌ جامعيّةٌ بلا حدودٍ تتألّف من طلّابٍ من جميع المناطق الجغرافيّة من القارات الخمس.

أنشأت المقاطعتان الفرنسيّتان (مقاطعة تولوز ومقاطعة فرنسا) جامعةَ دوموني وتحصلان على مساعدةِ عددٍ من الأساتذة من البلدان الفرنكوفونيّة. في البدء، كانت التنشئة باللغة الفرنسيّة. ثمّ تمّ تطوير مقرّراتٍ حرّةٍ يمكن للطالب اختيارها منفردة (à la carte) بلغّاتٍ مختلفةٍ، من الإسبانيّة إلى الإيطاليّة والهولنديّة والبرتغاليّة والعربيّة. وهناك الآن برنامجٌ دراسيٌّ كاملٌ متاحٌ باللغتين الفرنسيّة والإنجليزيّة.

دوموني مؤسّسةٌ جامعيّةٌ تهدف، ومن جذور هذه الكلمة، إلى العمل بشكلٍ جامع. فالهدف هو جمعُ القطاعات اللّغويّة من أجل التفاهم والتحفيز المتبادلَين، في خدمة اللّاهوت، في إطار التقليد العلماني الدومينيكي. وتعتزم دوموني اونيفرسيتاس تطوير حوارٍ بين الثقافات من خلال بحوثٍ مُشتَرَكَةٍ ومنشوراتٍ مترجَمةٍ إلى عدّة لغاتٍ ومن خلال اجتماعاتٍ دوليّة.